كل ما تريد معرفته عن الكوليرا.. الأسباب والأعراض وطرق الوقاية والعلاج

بعد تفشي حالاتها في الجزائر

 ح ه - البلاد نت - أثار إعلان إصابة 41 حالة بالكوليرا في ولايات متفرقة  بشمال البلاد  ،  حالات  من الإرتياب و الخوف   من تفشى المرض  المرتبط في أذهان الجزائريين بالعصور الوسطى على غرار امراض شبه منقرضة  مثل "الطاعون " رغم ان الكوليرا لا تزال  تنتشر   في  مناطق الدول  المدقعة بالفقر او التي تقطعها  الحروب  اين الوصول الى مصادر مياه نظيفة  يعتبر مهمة ليست بالسهلة  .

ما هى الكوليرا؟

الكوليرا هو مرض معدى يسبب إسهالا مائيا شديدا يمكن أن يؤدى إلى الجفاف وحتى الموت إذا لم يعالج سريعا، وينجم عن تناول الطعام أو مياه الشرب الملوثة ببكتيريا تسمى فيبريو كوليرا.

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية فان هناك 150.000 حالة على الأقل أبلغ عن إصابتها بالكوليرا سنويا.

هذا المرض هو الأكثر شيوعا فى الأماكن التى تتميز بسوء الصرف الصحى، والازدحام، والحرب، والمجاعة، وتحدث أغلب الإصابات فى أجزاء من أفريقيا وجنوب آسيا وأمريكا اللاتينية.

أسباب الكوليرا؟
 

وفقا لموقع " webmd" ، يتم العثور على البكتيريا التي تسبب الكوليرا، فى الطعام أو الماء الملوث بالبراز من شخص مصاب بالعدوى، وتشمل :

*  المياه الملوثة.

* الأطعمة والمشروبات التى يباعها الباعة المتجولين

* الخضراوات المزروعة بالماء المحتوى على نفايات بشرية

* الأسماك والمأكولات البحرية الخام أو غير المطبوخة فى المياه الملوثة بالمجارى

أعراض الكوليرا

تبدأ تظهر أعراض الكوليرا أقرب وقت من بضع ساعات إلى 5 أيام بعد العدوى، وتتمثل الأعراض فى القىء الشديد مع اسهال مائى والتى يمكن أن تؤدى بسرعة إلى الجفاف وتشمل علامات وأعراض الجفاف ما يلى:

* معدل ضربات القلب السريع

* فقدان مرونة الجلد

* أغشية المخاطية الجافة، بما فى ذلك داخل الفم ، الحلق، الأنف، والجفون

* ضغط دم منخفض

* الشعور بالعطش

* تشنجات العضلات

إذا لم يتلق الشخص المصاب العلاج اللازم  ، يمكن أن يؤدى الجفاف إلى الصدمة والموت فى غضون ساعات.

 

علاج الكوليرا والوقاية منها

وفقا لمنظمة اليونيسيف فأن علاج الكوليرا سهل، و معظم المصابين به يتم علاجهم بنجاح  من خلال الإسراع في إعطائهم محاليل عن طريق الفم لعلاج الجفاف الخفيف.

أما المرضى الذين يعانون من جفاف شديد فهم معرضون لخطر الإصابة بالصدمة ويلزم الإسراع في حقنهم بالسوائل عن طريق الوريد، علاوة على العلاج بمحاليل الفم، والمضادات الحيوية المناسبة لتقليل مدة الإسهال.

ولا يُوصى بإعطاء المضادات الحيوية على نحو جماعي لأنها لا تؤثر تأثيراً مُجرّباً على انتشار الكوليرا، وتسهم في زيادة مقاومتها لمضادات الميكروبات.

يمكنك حماية نفسك وعائلتك باستخدام المياه فقط التي تم غليها،، والمياه التي تم تطهيرها كيميائيا، أو المياه المعبأة في زجاجات.

ولكن تأكد من استخدام الماء المعبأ أو المغلي أو المطهر كيميائيا للأغراض التالية:

* الشرب

* إعداد الطعام أو المشروبات

*تنظيف الأسنان

* غسل وجهك واليدين

* غسل الأطباق والأواني التي تستخدمها لتناول الطعام أو إعداد الطعام

* غسل الفواكه والخضروات

الأكثر قراءة

  1. "كان" الكاميرون: بعد 9 ضربات ترجيح..بوركينافاسو في ربع النهائي!

  2. هذا هو عدد سكان الجزائر في جانفي 2021

  3. الدوري الجزائري في المرتبة الثانية قاريا و 29 عالميا

  4. تونس 1-0 نيجيريا..نسور قرطاج في ربع النهائي بعد "مباراة كبيرة"!

  5. هذه رسالة عنتر يحي إلى " الخضر"

  6. إجراءات احترازية مشددة بمطار الجزائر الدولي على الوافدين من الخارج

  7. صنهاجي: الإصابة بأوميكرون حاليا ليست خطيرة لأن المناعة المكتسبة بعد العدوى تحمي من دلتا والمتحورات الأخرى

  8. فيروس كورونا .. 2134 إصابة جديدة و14 حالة وفاة

  9. الكاميرون : مقتل 16 شخصا إثر حريق بملهى ليلى "بياوندي"

  10. رئيس الجمهورية في زيارة إلى مصر هذا الإثنين