مناصرة لـ"البلاد”: هذه هي مبادرتنا لحركتي ”حمس” و"البناء”

الضمانات المقدمة لنزاهة الانتخابات غير كافية

عبد المجيد مناصرة
عبد المجيد مناصرة

 

 

قال عبد المجيد مناصرة، رئيس جبهة التغيير، إن مبادرة الحزب التي عرضت على حركتي مجتمع السلم والبناء، طرحت فكرة ”التحالف باسم جديد”، غير أن جماعة مصطفى بلمهدي رفضت الفكرة ”دون تبريرات واضحة”، في حين أبدت ”حمس” استعدادا، لكن ”بالتشاور مع الولايات”.

وأوضح وزير الصناعة الأسبق، عبد المجيد مناصرة، في تصريح خص به ”البلاد”، أن حزبه راسل كل من حركة مجتمع السلم، وحركة البناء الوطني، وعرض عليهما فكرة التحالف تحت اسم جديد، وقال ”نريد تحالف انتخابي ودعونا مدرسة الشيخ نحناح لأنهم الأقرب”، بالإضافة لكون ”القواعد مستعدة كثيرا لمثل هكذا تحالف”.

غير أن جماعة مصطفى بلمهدي رفضت الفكرة ـ حسب تأكيد مناصرة - وهو الرفض ”الضمني” ”ومن دون تبرير”، مضيفا ”لم يكونوا صرحاء”. أما عن حركة مجتمع السلم، قال مناصرة ؤنهم أبدوا استعدادا للتحالف ”بالتشاور مع الولايات”.

وفي السياق ذاته، كشف مناصرة لـ«البلاد” على هامش أشغال الدورة العادية لمجلس الشورى الوطني، عن لقاء مرتقب بين قيادة جبهة التغيير وحركة مجتمع السلم، التي أبدت قبولها ”للاستمرار” في المشروع، حيث سيدرس هذا اللقاء بين القيادات المركزية الحالات الممكنة للتحالف وآلياته وكيفية تجسيده عبر الولايات، مشيرا إلى أن قانون الانتخابات الجديد يضع العديد من العوائق في وجه الأحزاب لتتحالف وتتكتل ”يدفع لعدم التحالف ولا يشجع بل يفتت ويمنع التكتل”، مؤكدا أن المبادرة دعت لـ«التحالف باسم جديد”، ضمن ”تحالف وطني يحمل مشروع وبرنامج ولا ينتهي بالانتخابات”، وهو ”كخطوة أولى في إطار الوحدة”.

من جهة أخرى، دعا عبد المجيد مناصرة، إلى طمأنة الطبقة الناخبة بخصوص نزاهة الانتخابات، مشيرا إلى أن الضمانات لا تزال ”غير كافية”، داعيا إلى ”عدم تضييع فرصة” الاستحقاقات القادمة، التي من شأنها إخراج الجزائر من ”أزمة متعددة الجوانب”، معتبرا أن الحل الانتخابي لن يكون مجديا إلا إذا كان عبر انتخابات حرة وشفافة ونزيهة. وأضاف أن الحل الانتخابي يجب أن يصنع ”شرعية حقيقية” ويعمل على ”توسيع قاعدة الحكم ويوزع الأعباء والمسؤولية وإصلاحات اقتصادية”، معتبرا أن السلطة ”ضيعت فرصة الحل التوافقي”. فيما يتوجب عليها ”أن لا تضيع الحل الانتخابي”. وبالعودة إلى السياق الاجتماعي والسياسي لهاته الانتخابات، أبرز رئيس الجبهة أن الجزائر في ”أزمة كبيرة ومتعددة”، مشيرا إلى أن ما حدث من تراجع أسعار البترول ونقص الخزينة كشفت عمق الأزمة.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. العودة إلى نظام الموسم الدراسي بثلاثة فصول

  2. "خبرانِ سارّان" لطالبي العمل عبر مكاتب التشغيل

  3. بيلاروسيا تطرد السفير الفرنسي..ما السبب؟

  4. ماندي يتسبب في أول خسارة لفياريال في "الليغا"

  5. هذا هو مصير كميات "البطاطا" المحجوزة مؤخرا

  6. "رقم أخضر" لحماية أبناء الجالية من "المضايقات" في الخارج

  7. أسعار النفط تواصل صعودها

  8. وزارة التربية تنشر رزنامة الإختبارات الفصلية للسنة الدراسية 2021 2022

  9. مجلة فوربس: أوروبا أمام أزمة طاقوية غير مسبوقة

  10. هكذا يتم تقويم التلاميذ واحتساب المعدلات الفصلية والسنوية في الأطوار التعليمية الثلاث