نحو تقليص مدة دراسة طلبات القروض الفلاحية الموسمية

طالب وزير الفلاحة والتنمية الريفية محمد عبد الحفيظ هني إطارات بنك الفلاحة والتنمية الريفية "بدر" ، بتقليص أمد دراسة الملفات المتعلّقة بقروض "الرفيق" الممنوحة للفلاحين ، إلى أدنى حدّ ممكن ، من أجل السماح لهم بإتمام أعمال الحرث والبذر في الوقت المناسب.

وقد عقد الوزير هنّي اجتماع عمل اليوم الأربعاء ، مع المدير العام لبنك "بدر" ، "لدراسة جملة من المسائل لاسيما الراهنة منها كتمويل حملة الحرث والبذر لموسم 2021 -2022 ، وبرنامج ضبط المنتجات الفلاحية ذات الاستهلاك الواسع ، وكذا رفع العراقيل المتعلقة بمرافقة البرامج ذات الأولوية بالنسبة للقطاع".

واطّلع الوزير في خلال الاجتماع، الذي حضره إطارات الوزارة ومدراء الدواوين والمجمعات الاقتصادية التابعة لها ، على "مدى استجابة بنك بدر لاحتياجات منتجي الحبوب فيما يخصّ القرض الموسمي الرفيق لتمكينهم من إجراء عملية الحرث والبذر في الوقت المناسب".

وطالب الوزير بناء على ذلك بتقليص مدّة دراسة الملفات إلى أدنى حدّ ممكن ، داعيا أيضا إلى "بذل المزيد من الجهد لمرافقة الفلاحين والمستثمرين في الشعب الإستراتيجية كالحبوب والذرة ، مذكرا بالأهداف المسطرة في هذا المجال من حيث رفع الإنتاج وتقليص الواردات".

 

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. إلى غاية الأربعاء.. موجة حر شديدة على هذه الولايات

  2. منذ بدء العدوان.. إرتفاع حصيلة شهداء غزة إلى 39006 شهيد

  3. رفع الإنتاج في بداية جويلية لبلوغ 7000 سيارة مُصنعة يومياً

  4. البنك الوطني للإسكان : تحديد كيفيات تمويل البرامج السكنية العمومية

  5. نقل بحري.. بيان هام بخصوص رحلات سفينة موبي دادا

  6. لأثرياء العالم.. سعر خيالي لتذاكر ريال مدريد الجديدة

  7. أكبر مصنع لإنتاج الأنابيب العملاقة بإفريقيا والجزائر يعود إلى الواجهة

  8. الحماية المدنية تكشف عن الحالة العامة لحرائق الغطاء النباتي عبر هذه الولايات

  9. رئيس الجمهورية يستقبل رئيس مجلس الدوما لفيدرالية روسيا

  10. اتفاق جزائري تونسي ليبي لتعزيز التعاون الاقتصادي