هكذا سيتم تقييم واحتساب معدلات تلاميذ الابتدائي

عدم إدراج المتابعة المستمرة في نقاط الاختبارات

تلاميذ الابتدائي
تلاميذ الابتدائي

حصص استدراكية لتحسين مستواهم  قبل اختبارات الفصل الثاني

 

دعت وزارة التربية مفتشي التعليم الابتدائي للمواد ومدير المؤسسات التعلمية للطور الابتدائي والأساتذة في هذا الطور الى تعزيز حصص الدعم للمعالجة البداغوجية للتلاميذ الذين يواجهون صعوبات في التعلم حتى لا تتراكم الثغرات والنقائص وتسهل معالجتها قبل الاختبارات الفصلية.

تضمنت مراسلة وجهتها وزارة التربية الوطنية  تحمل الرقم 4.0.0/ 2018 توضحيات حول الإجراءات المتعلقة بتقييم التلاميذ في مرحلة التعليم الابتدائي، حيث اكدت أن المتابعة المستمرة لأعمال التلاميذ تتم  في عملية التعلم في جميع المواد التعليمية التي تكون عن طريق التقييم التكويني والملاحظة اليومية بطرح أسئلة شفوية وكتابية قصيرة المدة ودون إعطاء علامة عددية للتلميذ، ويتم تقيم هذه الاعمال بملاحظات كتابية لتثمين مجهودات التلاميذ، وتؤخذ هذه الملاحظات بعين الاعتبار خلال مجالس الأساتذة.

وشددت الوزارة على أهمية التكفل بالتلاميذ الذين لهم صعوبات عبر تكريس الحصص الاستدراكية من اجل تقليص حجم الفهم بين تلاميذ القسم الواحد، على أن تمنح العلامات العددية للاختبارات الفصلية فقط حيث يحتسب المعدل الفصلي للتلميذ كما هو كان معمولا به في الماضي حيث تجمع نقاط الاختبارات وتقسم على عدد المواد.

ويهدف التقويـم المستمــر حسب مسؤولي وزارة التربية الى مواكبة عملية التعليم واستمرارها، ويهدف إلى تعديل المسار من خلال التغذية الراجعـة بناء على ما تم اكتشافه من نواحـي عجـز أو تأخـر لدى المتعلم، فهو يصاحب تطبيق منهاج ما، ويجـرى عقب الانتهاء من تدريس مفهوم معين، أو مهارة معينة، ويكـون في صـورة اختبارات قصيرة شفهية أو كتابية أو فروض منزلية، فهو أسلوب من الأساليب الحديثة في التقويم القائم على تحقيق أهداف مرسومة، وليس المقارنة مع المتعلمين الآخرين وهذا ما يحقق العدالة بينهم لمراعاة الفروق الفردية بين المتعلمين ليصلوا إلى مستوى إتقان المهارة.

واعتبرت الوزارة أن هذا النوع من التقويم داعم كبير للتعلم النشط، كونه عملية مستمرة تفاعلية بين المتعلم والمعلم وصولاً بكل من الإدارة وأولياء الأمور فهو ملازم لعملية التدريس، وهو عملية شاملة وهامة جداً للتفوق على المستوى والمخرج والمنتج لمعرفة الواقع ونواحي قوته وضعفه لإيجاد عناصر الدعم والعلاج.

وحسب المصدر فإن هناك أهـمـية للتـقويـم المستمــر لأولـيـاء المتعلمـيـن   حيث يتم عن طريقـه إعـطـائهم صـورة أدق وأكثـر واقعية عن مستوى أبنائهم، مما يدفعهم إلى المزيـد من المشـاركـة والمتابعـة الفاعـلـة. كما أن للتقويم المستمـر دورا في توضيـح الطـرق التي يستطيعـون بواسطتها مساعدة أبنائهم.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. مـــوجة بـرد على هـــذه الولايـات

  2. كشف عنها والي وهران.. تفاصيل جديدة بخصوص مصنع "فيات" للسيارات بطفراوي

  3. أمطار رعدية على هذه الولايات

  4. مجانية تذاكر نهائي "الشان".. لجنة التنظيم توضح

  5. عشية النهـائي .. بوقرة يحسم مستقبله مع الخضر!

  6. تسجيل 47 ألف حالة سرطان جديدة في الجزائر

  7. بالفيديو .. بن دبكة يُبدع بهدف عالمي في مواجهة رونالدو وزملائه

  8. محــرز الأفـضل في "السيـتي" بـدون منـازع

  9. باحثون أمريكيون يتوصلون لتحديد الجينات المسؤولة عن تفاقم هذا المرض القاتل

  10. فيما نفى دعمه لجيش الاحتلال..لهذا السبب تمكن باتريك برويال من دخول الجزائر