وزير الشؤون الدينية محمد عيسى يرد على الشيخ فركوس

قال بأن الدولة ستطبق القانون ضد مثل هؤلاء .. وأن تصريحات " فركوس " ناتجة عن فرقة تشكلت من الطائفة المدخلية

قال وزير الشؤون الدينية محمد عيسى ،بأن ما قاله زعيم التيار السلفي بالجزائر ،محمد علي فركوس حول الصوفية والإخوان، الذي اعتبرهما في تصريحاته الأخيرة بأنهم ليسوا من أهل السنة ،هو مجرد كلام خارج من فرقة تشكلت من الطائفة المدخلية .

وأضاف عيسى خلال افتتاحه الملتقى الدولي السادس حول التصوف بغليزان ،اليوم الاثنين، بأن هذه المجموعة التي ترفع شعار السلفية تغلق على نفسها ،وبيانها الأخير هو إعلان حقيقي على أن هذه الحركة هي طائفية ،باعتبار أن هذا الفكر هو من ولد فتنة سنوات التسعينيات ، مضيفا بأن رد وزارة الشؤون الدينية لن يكون بالبيانات ، بل سيكون بتطبيق القانون ،مؤكدا بأن المساجد ترفض مثل هذه الخطابات ،وسيتم حسبه ترصد كل من يلقي هذه الخطابات، وسيتابع حسب قوانين الدولة ،كاشفا في نفس الوقت بأن الحكومة ستبذل جهدها من أجل أن يكون هناك نصوص قانونية تحمي الجزائريين من هؤلاء الذين يتهمونهم بأن يعبدون القبور والأصنام.

وبخصوص تحضيرات الحج لهذه السنة ، قال وزير الشؤون الدينية بأنها ستكون على خلاف السنة الماضية ، حيث ستتم كلها منتصف شهر شعبان ،أما شركات الطيران التي ستنقل الجزائريين إلى البقاع المقدسة، فهي الخطوط الجوية الجزائرية والسعودية ، كاشفا عن وجود مفاوضات مع شركة أخرى سعودية تدعى " فلايناس "،وهذا بعد أن طلبت هذه الأخيرة من الجزائر أن تدخل إلى السوق الجزائرية .

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. أول تعليق لمحرز بعد اعفاءه من تربص الخضر !

  2. قائمة الـ 25 لاعبا لـ"الخضر" تحسبا لمواجهتي أوغندا وتنزانيا

  3. أمطار رعدية تصل إلى 40 ملم على هذه الولايات

  4. "الفاف" تتمنى عودة سريعة لرياض محرز !

  5. مجمع مدار يستعيد حصة الشركة الوطنية للسيارات الصناعية "SNVI" في مصنع رونو بوهران

  6. إرتفاع أسعار النفط

  7. 15 مؤسسة عمومية متوقفة تستأنف نشاطها قبل نهاية السنة

  8. رئيس الجمهورية يعود إلى أرض الوطن بعد زيارة دولة إلى إيطاليا

  9. هذه قائمة وكالات السياحة والأسفار المعتمدة لتنظيم الحج

  10. توقيف جماعة أشرار بتهمة اختلاس أموال عمومية بالعاصمة