رخصة السياقة البيومترية الآن في مرحلة التجارب التقنية

مدير مركز الوقاية والأمن عبر الطرق: قانون المرور الجديد حيز التطبيق في 2018

أكد أحمد نايت الحسين المدير العام للمركز الوطني للوقاية و الأمن عبر الطرق أن احصائيات 11شهرا الأولى لعام 2017 بينت تراجعا في مؤشرات الأمن المروري على المستوى الوطني.

وأضاف نايت الحسين خلال استضافته في برنامج ضيف الصباح للقناة الإذاعية الأولى هذا الأحد أنه ومقارنة بنفس الفترة من عام 2015 فقد تم تسجيل انخفاض بنسبة 28.52 بالمائة في عدد الحوادث الجسمانية و 34 بالمائة في عدد الجرحى والقتلى ، فيما تم إنقاذ أكثر من 1200 شخص من الموت المحقق عبر مختلف الطرقات الوطنية

وقال ضيف الأولى " سنحصي بنهاية العام الجاري 3500 قتيل ما يفسر التطور المعتبر في مجال السلامة المرورية بتسجيل انخفاض في معدل عدد القتلى الذي كان  في حدود 4500 قتيل سنويا" مبرزا أن جهودا إضافية يجب بذلها لتحقيق نتائج أفضل.

   

 

                                                                              

رخصة السياقة البيومترية في مرحلة  التجارب التقنية

وذكر نايت الحسين أن تدابير قانون المرورالجديد ستدخل حيز التطبيق كاملة  خلال عام 2018 ومنها العمل برخصة السياقة بالتنقيط ، "هذا النظام استلزم سنة من التحضير التقني والمعلوماتي إلى جانب  تطهير البطاقية الوطنية لرخص السياقة".

وأوضح المتدخل في هذا السياق أن رخصة السياقة البيومترية هي الآن في مرحلة  التجارب التقنية مثمنا هذا الاجراء الذي يعد من أحدث التكنولوجيات المعمول بها دوليا في هذا المجال.  

وقبل أن يذكر بأن السلامة المرورية هي مسؤولية الجميع حمل المدير العام للمركز الوطني للوقاية والامن عبر الطرق السائق المسؤولية أكثر من غيره من خلال  تحليه بالسلوك الحضري أثناء قيادة المركبة وابتعاده عن  السلوكات السلبية التي قد تكلفه حياته و حياة غيره مشيرا إلى وقوع  5126 حادث جسماني خلال 2017  بسبب الافراط في السرعة و3177 حادث مروري  بسبب نقص التركيزأثناء القيادة.

و لفت ضيف الأولى الى الدور التحسيسي الذي يضطلع به المركز الوطني للوقاية و الأمن عبر الطرق الذي أوفد فرقا للولايات التي تسجل أكبر عدد من الحوادث المرورية  على غرار ولاية  المسيلة للقيام بعمل توعوي جواري رفقة مصالح الأمن، هذا إلى جانب حملة تحسيسية ينظمها المركز حول السياقة أثناء الاضطرابات الجوية، كما يتم العمل حاليا على مراقبة و إحصاء  كل النقاط السوداء التي سجلت فيها حوادث متكررة  لرفعها إلى وزارة الداخلية.

وفيما تعلق بالجانب الردعي أبرز المتحدث أن هذا الأمر مرتبط بالتدابير الآلية التي من شأنها رصد المخالفات وذلك بالمراقبة المستمرة لمقاطع الطرقات التي تسجل حوادث مميتة من خلال تنصيب الرادارات.

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. رسميا .. إلغاء سحب رخصة السياقة بداية من الفاتح فيفري الداخل

  2. " الكاف" تغرم الإتحاد الجزائري

  3. "كان" الكاميرون: بعد 9 ضربات ترجيح..بوركينافاسو في ربع النهائي!

  4. هذا هو عدد سكان الجزائر في جانفي 2021

  5. إعادة تعليق نشاط الأسواق الأسبوعية وقاعات الحفلات

  6. الدوري الجزائري في المرتبة الثانية قاريا و 29 عالميا

  7. تونس 1-0 نيجيريا..نسور قرطاج في ربع النهائي بعد "مباراة كبيرة"!

  8. تخص هذه الولايات ..الأمن الوطني يفتح مسابقة توظيف

  9. هذه رسالة عنتر يحي إلى " الخضر"

  10. تأهل تاريخي لمنتخب غامبيا إلى ربع نهائي "الكان"