حرب "العصابات" تمتد إلى الجداريات.. رموز تاريخية ورياضية يطالها التشويه

رغم نداءات العقلاء

سفيان مهني – البلاد.نت – لم تسلم الرموز التاريخية والرياضية من أيادي أصحاب "النفوس الخبيثة" التي أمرتهم بإلحاق الأذى وتخريب اللوحات الفنية التي تزينت بها شوارع العاصمة، خلال الأشهر القليلة الماضية.

ظاهرة نفسية تستحق الدراسة فعلا، بعد أن انتشرت بشكل رهيب في الأيام الأخيرة، ولا أحد يعلم السبب الذي دفع "المخربين" إلى تشويه الجداريات، رغم أنها لا تحمل عبارات مسيئة أو شيء من هذا القبيل.

وتعرضت جدارية الشهيد محمد بلوزداد التي رسمها عشاق اللونين الأحمر والأبيض إلى تخريب وتشويه قبل أشهر، دون معرفة صاحب الفعل، وبعدها استتبت الأمور، لتعود الظاهرة من جديد، حيث قام مجهولون بتشوية جدارية مرسوم عليها لاعب مولودية الجزائر سي عمار إلى جانب أسطورة شباب بلوزداد حسن لالماس، لكن هناك من رد الصاع صاعين وأخذ يخرب جداريات تحمل صورا  للرمز التاريخي محمد بلوزداد.

وعلى الرغم من نداءات عقلاء أبناء الأحياء العاصمية للكف عن مثل هذه الأفعال، إلا أن المخربين لم يعجبهم أي جميل ولا يزالون يواصلون تشويه اللوحات الفنية، في فترة الحجر الصحي التي يكون فيها الناس ماكثين في بيوتهم.

الأكثر قراءة

  1. قهوة جزائرية ضمن قائمة الأفضل عالميًا

  2. أمطار رعدية في 19 ولاية

  3. الكشف عن القيمة الحقيقية لانتقال هالاند إلى مانشستر سيتي

  4. السبت المقبل عطلة مدفوعة الأجر

  5. الوزير الأول: تحقيق نمو اقتصادي بنسبة 7ر4 بالمائة

  6. المراقبة التقنية للسيارات.. إطلاق عمليات تفتيش مكثفة للوكالات

  7. ارتفاع أسعار النفط بعد تسريبات عن اجتماع "أوبك+"

  8. وزارة الفلاحة تُطلق مشاريع للإستثمار الزراعي بالصحراء

  9. مقترحات "مثيرة" لمالك "تويتر" لحل الأزمة الروسية – الأوكرانية

  10. الفريق أول شنقريحة يدشن المستودع الجهوي للتموين بالوقود