زطشي يهين قرباج.. يسحب تسيير البطولة منه.. ويخرجه من الباب الضيق

بعض الأندية ترفض رحيل الرجل.. تحضر لاجتماع طارئ .. وتهدد بالمقاطعة!

محفوظ قرباج
محفوظ قرباج

جسد خير الدين زطشي تهديداته السابقة في حق محفوظ قرباج رئيس الرابطة المحترفة وسحب منه بشكل رسمي تسيير البطولتين المحترفتين الأولى والثانية وفض الشراكة الموقعة بين الهيئتين مع المكتب الفيدرالي السابق سنة 2011 . وحسب بيان للاتحادية الجزائرية لكرة القدم فإن القرار اتخذه أمس أعضاء المكتب الفيدرالي بالأغلبية المطلقة على خلفية السماح لبعض الأندية بتأهيل لاعبيها رغم أن البعض لا يسمح له القانون بالانتداب وهو الأمر الذي أفاض الكأس حسب المتتبعين لشؤون الكرة الجزائرية.

غير أن العارفين بخبايا المستديرة الوطنية يؤكدون أن إخراج قرباج من الباب الضيق وحرمانه من كل الصلاحيات التي يبقى أهمها تسيير البطولة يتماشى مع الصراع الواقع بين الرئيس الحالي للفاف وبعض رجالات العهد السابق حيث كان يبحث رئيس "الباك" عن ذريعة أو حجة تبعد رئيس بلوزداد السابق عن المشهد الكروي الجديد فلم يقدر على ذلك في عديد المرات خاصة أن رئيس الرابطة يبقى منتخبا من طرف من رؤساء الأندية، بيد أن الفرصة كانت ذهبية أمام رئيس الفاف بعد حالة "التلاعب" التي قام بها رئيس الرابطة بتسهيل مهمة تأهيل بعض الأندية على حساب أخرى. لكن الغريب في الأمر أن الاتحادية وبعد سحبها عينت "لجنة مؤقتة" لتسيير شؤون البطولة حتى عقد جمعية عامة للرابطة لاختيار رئيس قادر على تسيير البطولة من جديد.

بالمقابل يرى الكثيرون أن الاتحادية وبتعيينها مجلسا مؤقتا فقد استولت على تسيير شؤون البطولة بما أن المكتب الفيدرالي الذي اتخذ القرار ينطوي تحته كل من ربوح حداد و بشير ولد زميرلي اللذين يترأسان في الوقت نفسه نصر حسين داي واتحاد العاصمة على التوالي.

من جانبها الأندية حتى لو رفضت التصريح بشكل علني غير أنها ترفض رحيل الرئيس قرباج خاصة أنه كان يسهل عليها بعض الأمور، وفي هذا الخصوص أكدت مصادرنا أن بعض تلك الأندية تريد عقد اجتماع طارئ لدراسة القرار الأخير للاتحادية  وتذهب إلى حد مقاطعة البطولة لكن الأولوية بالنسبة لهم يبقى الانتظار والترقب قبل اتخاذ أي قرار.

 

زطشي يطالب قرباج بتسليم مقر الرابطة اليوم

هذا وطالب زطشي من رئيس الرابطة بأن يسلم له مقر الرابطة بداية من اليوم على الساعة العاشرة  وهو الأمر الذي يؤكد الصراع والحرب الضروس  بين الرجلين والتي وصلت لحد التهديد والوعيد بين الرجلين وقرار زطشي  ضرورة تسليم المهام يؤكد أن هذا الأخير يريد حل مجلس إدارة الرابطة الحالي رغم أن القانون لا يخول له بل بل يمنحه فرصة فض التفويض الذي يسمح لهيئة قرباج بتسيير البطولة.

 

ملف تأهيل لاعبي الأندية المعاقبة يبقى مفتوحا.. وهل سيعاقب وفاق سطيف؟

بالموازاة مع ذلك تركت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم ملف تأهيل اللاعبين الجدد في الأندية المعاقبة بحرمانها من التعاقدات مفتوحا حيث ستتم دراسة الأمر في اجتماع جديد للاتحادية، وهو ما يعيد أيضا قضية وفاق سطيف الذي أشرك لاعبيه الجدد ويتعلق الأمر ببانوح وعواج في لقاء العميد أول أمس خاصة أن الاتحادية لم تتخذ أي قرار وستدرسه مستقبلا. وهو ما يثير تساؤلات حول كيفية تأهيل هؤلاء اللاعبين من طرف الرابطة في وقت سابق.

 

منتخب أقل من 21 سنة يواجه المنتخب الفلسطيني

هذا وقد رسم المكتب الفيدرالي مباراة المنتخب الوطني لأقل من 21 سنة أمام المنتخب الفلسطيني يوم السابع والعشرين من فيفري القادم، حيث سبق للمنتخب الأولمبي الذي شارك في الألعاب الأولمبية في ريو دي جانيرو أن واجه المنتخب الفلسطيني بملعب الخامس من جويلية الأولمبي.

 

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. بعدما شاهد أداء الخضر في "كأس العرب"..محلّل رياضي: هذا ما سيفعله منتخب الجزائر في المونديال

  2. أمطار رعدية تتعدى 50 ملم محليا في هذه الولايات

  3. هكذا حاولت "جماعات ضغط" تمرير حاويات ملابس عسكرية في تبسة!

  4. أمطار رعدية غزيرة على 18 ولاية

  5. "شكون المير ؟"..خطوة خطوة..هكذا يتمّ انتخاب رئيس المجلس الشعبي البلدي حسب القانون

  6. السعودية تسجل أول إصابة بمتحور "أوميكرون"

  7. لماذا توقّفت سفينة "طارق بن زياد" عن الإبحار؟

  8. الوزير الأول يترأس إجتماعا لمجلس الحكومة

  9. الجزائر 4-0 السودان..بداية "مُرعبة" للخضر في كأس العرب

  10. "هبت ريح الحرية"، "هبت ريح الكرامة" شعارات يرددها الشعب المغربي في مظاهرات رافضة للتطبيع مع الكيان الصهوني