قرية مجرية تمنع بناء المساجد والنقاب والبوركيني

قال عمدة يميني لقرية في المجر إن أعضاء المجلس المحلي وافقوا على حظر بناء المساجد ورفع الأذان، فضلا عن ارتداء النقاب والحجاب مثل البرقع، والشادور والبوركيني التي ترتديها النساء المسلمات.

وأضاف لازلو توروزكاي، المنتمي لحزب يوبيك اليميني وعمدة قرية أسوتهالوم، أنه اعتمد مرسوما للدفاع عن "مجتمع وتقاليد" القرية ضد أي مخطط أوروبي لإعادة توطين طالبي اللجوء بين دول الاتحاد.

وتقع القرية جنوبي المجر على الحدود مع صربيا، وكانت نقطة رئيسية للمهاجرين من أجل الدخول للمجر عن طريق دول البلقان خلال محاولتهم للوصول إلى غرب أوروبا.

ودعا توروزكاي منذ وقت طويل لتشييد سياج حدودي يهدف لوقف تدفق المهاجرين، وفقا لما ذكرت أسوشيتد برس.

وشيدت الحكومة المجرية السياج على طول الحدود مع صربيا وكرواتيا أواخر عام 2015.

 

مقالات الواجهة

الأكثر قراءة

  1. هذه القنوات الناقلة للقاء الجزائر ولبنان

  2. نشرية خاصة: تساقط أمطار غزيرة على 16 ولاية

  3. هبوب رياح قوية على هذه الولايات

  4. ثلوج في 13 ولاية

  5. المغرب متورط في قضية تجسس جديدة في مجلس الديانة الإسلامية

  6. (بالفيديو) رياض محرز يكشف أسرارً عن لقائه الأول مع زيدان !

  7. تصريحات "هامة" لبوقرة عشية لقاء لبنان

  8. ملهاق "وجود "أوميكرون" في الجزائر ممكن جدا"

  9. تذبذب في توزيع المياه بـ9 بلديات بتيبازة والعاصمة

  10. هذه الطرق المقطوعة بسبب الثلوج